الراعي الماسي

التصويت في مسابقة شاعر سبتمبر

الشعر الفصيح

الشاعر: محمد القيسي

يـوم كبـا فيـه الظّـلامُ الاعتـمُ
وحدتْ بِنَا نحو الشموسِ الأنجـمُ

وتَنـاقلت أخبارهُ جُنـح الدّجـى
وتـلا سطورَ النّصر فيـه الأيهـمُ

ومضى سناهُ علـى الروابيَ مـعْلنًا
فـجرًا جـديدًا ليـس فيـهِ ظالـمُ

الارض لاتـرضى الهـوان لشعبـها
والـدهر عـن تاريـخـها يتـكلّـمُ

والسّعدُ عانـق سهلـها وجبالـها
والمـجدُ مفتـونٌ بهـا يـتوسّــمُ

والنـورُ في وجه السما متراقصًا
يُهدي التحـايا للأباةِ ويَـبْـسـمُ

هـذي البـلاد دليـلها أقيـالُها
والْبغـيُ مـن إكـبارها يتقـزمُ

والشهبُ قابـعةٌ علـى أفلاكـها
ماذا جـرى.. ؟في حيـرةٍ تَسْتَفْهِمُ!

وانزاحت الأغلالُ عن أبطالها
وخبا بدرب الظّلمِ من يتعاظم

مـن جـاء بالأهـوالِ ظن هنيةً
أنّ القبـور سكـوتها لايـُوهـمُ

قدكان يفـتي بالهـلاك لحُـرّها
ويـرى بأنّ الشـعب دوْمـا خُـدّمُ

ويخاف مـن فجـرٍ يرى بـبزوغه
يـوم الخلاصِ يُطـلّ او يـتقـدمُ

والظـلم يقتـله الصـباح بنـورهِ
ويهـدّ من أركانـه.. مُسـتعصمُ !

ثغر المدى كم قد أتى مستطربًا!
وعـن البطولات العضامِ يُتـرجـم

“سبـتـمبرٌ”هتفَ الجمـيعِ بـحـبهِ
يـاشعـلـةً وضـاءةً.. يـامُــلْـهـمُ

يـاقِبـْلـةَ الأحـرارِ يـا كـل المـنى
لازالـت الـدنيـا عـليـكَ تُـسـلّـمُ
✍🏻محمد القيسي

الشاعر: عبدالكريم قاسم

ذكرى الامجاد

 

دعوا قلبي يرفرف من جديد

وينشر للدنا صوت القصيد

 

فهذي ثورة الأمجاد عادت

لها نبض جرى مجرى الوريدِ

 

أيا سبتمبر الأمجاد عذرا

إذا الدنيا تناست يوم عيدي

 

فإنك في الحشا تروي عروقي

وصوتك من فمي عالي النشيدِ

 

ستبقى خالدا رغم المآسي
تبث النور لليمن السعيد

 

على أعتاب ذكراك حنين

يؤرق مضجع الشوق البعيدِ

 

كتبت قصيدتي من حبر قلبي

تطوّق جيدك لحنا فريدِ

 

سأزرع في ثرى الأوطان حبا

يقاوم كل أفّاكٍ حقودِ

 

عبدالكريم قاسم

الشاعر: ماجد المزجاجي

سبتمبر المنشود

سبتمبر هلا شهدت الحال و الآمال أسرى
فكأن بين مسائنا و صباحنا المنشود دهرا

دمنا يراق على تراب بلادنا المهدور ثأرا
و جراحنا تمضي بنا جلدا و إصرارا و صبرا

أحلامنا سلكت طريق سراقةٍ طمعا
و هجرتنا بها الصديق كم يزداد هجرا

ماذا ألخص من مآسي أمتي الثكلى..
وذكرى الفتح ما عادت بعصر الذل ذكرى

سبتمبرٌ سجل فقد ارسلت موج قصيدتي مدا…
و أفكاري على وجع الحروف تئن جزرا

أقبل أيا أيلول طُف بقبورنا و حقولنا
إن الحياة ذَوَتْ على الارجاء لا أخفيك سرا

نُسليك كالأم التي تُرضي فتاها البكر تحنانا..
و ترسمه على الآفاق للأيام بشرى

هلاَّ تعود فإننا سنكون حراسا لثورتنا
و عزتنا و نُحْيي سنة التحرير و التعمير نصرا

عذرا فإن قصائدي أضحت يحاصرها الأسى
كمدا كما باتت حواضر موطني و ضياعها قُفْرا

الشعر الشعبي

الشاعر: أحمد الكهالي

ياطير حلق وقطع بنا أقصى المسافات
وعرج بنا فوق البحار وكل المدن والفيافي

طوف بنا فوق الأراضي وكل المساحات
وامرق بنا فوق اليمن أرض السعيدة و الكفاف

….
وارسل تحياتي لأحرار اليمن عبر كل الإذاعات
من أعلنوها سبتمبرية على كل الضفافِ

….
من أرسلوا عصر الإمامة نحو الزبالات
من دافعوا واستبسلوا وسطروها قوافي

….
ذي عطروا أرضنا بالدم القاني عطيات
و دونوا التاريخ بذهب خالص و صافي

…..
الحر يبقى حر مهما زادت البليات
والفسل مايجمل الطيب فيه وكل الاعراف

…..
أحرارنا بعد موتهم لهم طيب الحكايات
وذكرى سبتمبر اليوم نذكرها بين الاسلافِ

…..
كم وكم عانيت ياشعب من أجل المسرات
من بعد ظلم الإمام ذي خلاك جائع وحافي

…..
لاهو سلم من الشوك ولا وصل للدار أقوات
ولا قال له تقطرن يكن لك فيه شفاء وافي
…..
عايش على رحمته خايف  الجن والملمات
لاعايش ولاميت تقول أعمى يمشي بكشاف

…..
ضاقت بهم الحال حتى قرروا أسمى القرارت
ثورة واحدة تجمع كل حر و صافي

…..
واندلعت شرارة الثورة بأيادي أهل الكرامات
وقامت الثورة بكل حضري و أريافي

……
من أجل يعلنوها ثورة على أهل العداوات
وشعله سبتمبرية خالدة بكل أطيافِ

……
واستنشق الشعب نسيم العز قامات
وارتسمت أحلى لوحة لشعبي في ختم المطاف

……
واتزينت صنعاء بحلة جميلة و رايات
واستقبلتها عدن يازين كل المرافي

…..
وهنيئا لشعبي الحر ذي  نهج نهج ثورات
والعاقبة ربي يبدل حالنا بيوم التعافي

……

إنتها وقت التصويت…

صوت في مسابقة شاعر سبتمبر في قسم الشعر الفصيح (يمكنك اختيار شاعرين اثنين كحدٍ أقصى)

  • الشاعر: ماجد المزجاجي (50%، 117 الأصوات‏)
  • الشاعر: عبدالكريم قاسم (29%، 69 الأصوات‏)
  • الشاعر: محمد القيسي (21%، 49 الأصوات‏)

مجموع المصوتين: 216

زر الذهاب إلى الأعلى