الراعي الذهبي

دورة العروض والاوزان الشعرية برعاية اتش بي فاست للحوالات تستضيف الاستاذ عارف النزيلي

برعاية كريمة وحصرية من اتش بي فاست لتحويل الأموال تستكمل دورة العروض والاوزان الشعرية باشراف اللجنة الثقافية للاتحاد العام لطلاب اليمن في الصين بالتعاون مع منتدى أدباء الشرق  المضي قدماً حيث استضافت الفعالية اليوم ضيف عزيز ، و شاعر عربي كبير وهو الاستاذ عارف النزيلي بقصيدته التالية:

في ليلةٍ فضيّة الأقمـــــارِ
بين الخمائلِ والغدير الجَاري

لقيَ الجمالُ القبحَ في سهوٍ و قَدْ
جُمِعــــــا على قدَرٍ من الأقدارِ

القبحُ يلبسُ كلَّ عيبٍ فاضحٍ
أمّا الجمالُ فسندسًا و دراري

القبح قال لضدهِ :هيا بِنَا
نُلقي الرداءَ لجولةِ الإبحارِ

النجمُ سارٍ و المساءُ بصمتهِ
خالٍ من الأشبـاحِ والسُّمّارِ

خاضا عُبابَ النهر لكنْ خِلْسةً
القبحُ عادَ ، ودونما إنذارِ

ثُمّ ارتدى ثوبَ الجمالِ و يالهُ
من ماكرٍ و مخادعٍ غدارِ

عاد الجمالُ و لم يجد ثوبًا و لم
يلْقَ الغريم، فصاح أين إزاري ؟!

لَبس الجمالُ ثيابَ قبحٍ خاجلًا
كي لا يُرَى بين البريّةِ عاري

مُذ ذلك التاريخِ حتى آنِنا
و القبحُ يخطئُ ذاتهُ و يماري

فالباطلُ المأفونُ رغمَ بهارجٍ
يمضي شنيعًا تافهَ المقدارِ

والحقُّ حتى إن تغبّر حالُهُ
هو عسجدٌ يعلو على الدولارِ
عارف النزيلي

فيديو القصيدة

الراعي الفضي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى